ندوة تأجير الاراضي

دكتور مهندس سفيــان التــل


عند الحديث عن الارض يحلو لي ان أبداء الحديث عن الجاذبية التي تكمن فيها,الجاذبية الفيزيائية لا المعنوية. فهذه الجاذبية هي التي تشد الانسان الى الارض وبدونها يصبح في حالة فقدان الوزن, والذي يفقد وزنه يصبح كالريشه في مهب الريح. 
من اجل الارض استهدفت فلسطين واحتلت ومن أجل الارض تستهدف الاردن اليوم وتخترق.وبأخذ هذا الاستهداف اشكالا شتى , مباشرة من العدو, او غير مباشرة عن طريق الوسطاء و العملاء او من يسميهم العدو بالاصدقاء اوالشركاء التجاريين.

عنما طلب مني الحديث في هذه الندوة عادت ذاكرتي بي سنينا طويلة الى الوراء عندما كنت طالبا في الجامعة في المانياالغربية. نشر في ذلك التاريخ مقالين لاثنين من كبار فلاسفة المانيا يدعمان اسرائيل: الاول فرانس بوم والثاني كارل يسبرس صاحب كتاب الذرة والسلام وحامل جائزة نوبل.وقيل في المقالين: ان ليس للفلسطينين الحق في المطالبة ياستعادة فلسطين لانهم باعوا ارضها قطعة اثر قطعة بدون مواريه ولا خداع . وقمت بالرد في مقال موثق بالارقام نشرته الصحيفة بالكامل ساقتطع لكم بعضا من فقراته ورجعت فيه الى كتاب المرحوم عبدالله التل (كارثة فلسطين).


ومما جاء في الرد:

لقد نسي السيد كارل يسبرس ان الصهيونية ومن خلال قوانين الانتداب البريطاني(وليس بدون مواربة ولا خداع كما يدعي) لم تتمكن من الاستيلاء الا على 8% من كامل اراضي فلسطين والبالغة 26 مليون دونم وذلك حتى عام 1948.
واما بالنسبة الى 8 % هذه فقد وصلت الى ايدي الصهانية على النحو التالي:

650.000 دونم استولى عليها اليهود في عهد الدولة العثمانية (علما ان الدولة العثمانية منعت اليهود من العبور الى شرقي نهر الاردن) 

500.000 دونم منحتها حكومة الانتداب البريطاني من املاك الدولة(اراضي اميرية) الى الوكالة اليهودية منها 300 الف دونم بدون مقابل و200 الف دونم بثمن رمزي.

625.000 دونم باعها غير الفلسطينين لليهود وهي اراضي مرج بن عامر (400 الف دونم ) واراضي امتياز الحولة (165 الف دونم) واراضي وادي الحوارث (32 الف دونم) ومساحات اخرى في مناطق الناصرة وصفد وعكا وبيسان وجنين وطول كرم وقد باع جميع تلك الاراضي افراد من عائلات سرسق والجزائري والقباني والتويني وسلام والتيان.

300.000دونم باعها فلسطنيون نال البارزون منهم جزائهم على ايدي ايطال الثورات العربية في فلسطين ونفذ الثوار حكم الاعدام في الكثيرين ممن باعوا او سمسروا لليهود. وبذلك يصبح المجموع

2.075.000 دونم 


وقبل ان يخرج الانجليز من فلسطين في 15-5-1948 سلموا لليهود حوالي مليون ونصف مليون دونم من اراضي حيفا وطبريا وعكا وصفد ويافا.فصار مجموع ما وصل الى اليهود 3.5 مليون دونم , بينما بقي في ايدي العرب 22.5 مليون دونم تقريبا.

اما عندما تسلمت الحكومات العربية مسؤولية الدفاع عن فلسطين, استولى اليهود على 17.5 مليون دونم تقريبا ضموها الى ما كان في حوزتهم. وكان ذلك من خلال صفقات مشبوهة تورطت فيها الحكومات العربية وهي صفقة اللد والرملة (950 الف دونم)وصفقة النقب (12.875 مليون دونم) صفقة الجليلين الشرقي والغربي (2 مليون دونم) وصفقة الشونة ورودس ( 1.675مليون دونم) وكل هذه الارقام موثقة في كتاب عبد الله التل (كارثة فلسطين)

ويتساءل في نهايتها فهل يصح بعد هذه البيانات ان يصدق انسان ما يشيعه المستعمرون والصهيونيون من ان عرب فلسطين فرطوا في ارضهم وتساهلوا في امر الدفاع عن الوطن.

اردت ان اعود الى هذا الموضوع لاذكر بالطريقة التي تسلل من خلالها الصهاينة الى اراضي فلسطين ولانبهه الي ان هذه الطريقة ستستمر للاستيلاء على اراضي الاردن. وقد تهيئات الاجواء للصهاينة للتسلل للاستيلاء على اراضي اردنية من خلال التالي: 

اولا: تم توقيع ااتفاقية السلام مع العدو الصهيوني. 

ثانيا: بعرف اتفافية السلام لم يعد العدو الصهيوني عدوا.

ثالثا: تم الغاء قانون منع بيع العقار للعدو. 



رابعا: تم اقامة مشاريع صهيونية اردنية مشتركة على الاراضي الاردنية.

خامسا : أجرت الحكومة الاردنية اراضي اردنية الى اسرائيل. 


هذا وبأخذ التسلل الاسرائيلي الى الاراضي والاقتصاد الاردني اشكالا متعددة , منها ما يتم من خلال الخصصة وبيع مشاريع اردنية ناجحة الى شركات اجنبية. ومن المعروف ان الاسرائيلين يسيطرون على كثير من شركات الغرب و يستفيدون من ازدواج الجنسية التي يحملونها ليتسللوا الى الارض والاقتصاد الاردني من خلال الشركات الغربية التي تغزونا باسم الخصصة والعولمة والانفتاح التجاري والشريك الاستراتيجي

عندما لا نتغض من التاريخ الحافل للتسلل الصهيوني الى ارض فلسطين والاشكال التي اتخذها هذا التسلل نكون قد فتحنا بادى حكامنا وليس بايدينا بابا لاستيلاء الصهاينة على الارض الاردنية ولن يغفر التاريخ والشعب هذا الخطأ لاحد. وليتحمل كل مسؤوليته
ليحاسب في يوم من الايام عنها.





دكتور مهندس سفيــان التــل

عمان 1803 

 

 

اشترك لتصلك أخبارنا

Please publish modules in offcanvas position.