• مقابلة سفيان حول المفاعل النووي راديكال

قام فريق راديكال بلقاء كل من د.هشام غصيب و د. سفيان التل للحديث عن الملف النووي الأردني

بينما يؤكد رئيس هيئة الطاقة الذرية د. خالد طوقان على منطقية مشروع المفاعل النووي في الاردن، يرد خبراء والدلائل المنطقية بحوزتهم على أن هذا المنطق الذي يتحدث به د. طوقان إنما هو محاولة لتسويق المشروع أمام الأردنيين.

فمحددات المشروع تبدأ بإمكانية التبريد واستخدام كميات مياه كبيرة في بلد يفتقر من حيث الاساس إلى المورد المائي، وتمر بالمخاطر البيئية للمفاعل، ولا تتوقف عند الكلفة الكبيرة للمفاعل النووي في بلد مديونيته تشهد ارتفاعا مستمرا، مما يعزز المخاوف أكثر من مشروع مازالت الذاكرة البشرية تحتفظ منه بتجربة سيئة.

وفي ضوء تلك المعطيات السابقة، يدور الحديث بين الخبراء عن سعي العلماء في العالم المتحضر للتوجه لانتاج الطاقة بطرق أكثر أمنا، مثل الطاقة الشمسية التي تعد منطقتنا العربية غنية بها، إلى جانب الحديث عن المفاعل النووي الاندماجي، الذي يقوم على دمج ذرتي الهيدروجين ووقوده الماء، وهو أكثر أمنا من المفاعل الانشطاري.

إذا نجح المفاعل الاندماجي في السنوات القليلة القادمة، سيكون الأردن دخل عالم المفاعل الانشطاري في ذات الوقت الذي يودعه العالم ويطوي صفحته. لذا فإن كل المعطيات السابقة تفتح باب الأسئلة على المنطق الذي يبني عليها د. طوقان مبرراته لاقامة مفاعل نووي انشطاري في الأردن.

اشترك لتصلك أخبارنا

Please publish modules in offcanvas position.