• مقابة منصور مراد وسفيان التل على مجلة الجزيرة

تاريخ الحلقة: 11-7-2011 

ضيوف الحلقة:
د. سفيان التل (كبير المستشارين لدى الأمم المتحدة سابقاً)

منصور مراد

 

تحرير فلسطين بات وشيكا والله 

الحكومة رسمت فخ للسلفيين ومجزرة اعلامية 

البخيت فريسة للاجهزة الامنية 

على طاهر العدوان ان يستقيل 

ضم الاردن لمجلس التعاون الخليجي يخدم المشروع الامريكي الصهيوني 

الكونفدرالية ستلغي الاردن

نعيش زلزال عربي

لست مع معمر القذافي لكن ضد التدخل الاجنبي 

منذ متى تتباكى الشمطاء كلينتون على دماء المسلمين

ليس لي علاقة بتوجان فيصل 

الحكومة تستولي على 70  قرشا من كل دينار في  جيب المواطن 

 

موفق محادين يصلح رئيسا للوزراء

كل رؤساء الحكومات جاءووا من الاجهزة الامنية 

احمد اللوزي لا يصلح لرئاسة  لجنة تعديل الدستور

العمل الفردي لا يجدي يا ليث شبيلات

خالد شاهين اداة لجهات مالية قوية 

ضم الاردن لدول الخليج في مصلحة الكونفدرالية 

لجنة الحوار الوطني تخلو من الرموز الوطنية

لا شيء اسمه ملكية دستورية 

على الاعلاميين ان يرفعوا الرقابة الذاتية عن انفسهم 

 

 

 

 شخصيتان سياسيتان بارزتان في خط المعارضة الاول نائبان لمرتين في برلمان لم يشهد التاريخ الاردني له مثل ولكل منهما مواقف مشهورة يدافعان عنها مهما كان الثمن. حوار على درجة عالية من السخونة اجريناه في جزيرتنا مع النائب السابق منصور سيف الدين مراد والناشط السياسي سفيان التل تطرقنا معهما لابرز المحاور على الساحة العربية والمحلية بسقف عال جدا من الجرأة وتاليا نص الحوار: 

 

* نبدأ من الشأن الاخير مسألة المعتقلين السياسيين الذين تطالبون بالافراج عنهم الى اين وصلت قضيتهم وما نتائج زياراتكم لمنظمات حقوق الانسان بهذا الصدد ؟

 

  مراد : ضمن سلسلة من الاجتماعات عقدتها اللجنة الشعبية لاطلاق سراح المعتقلين السياسين حدث تحرك ضمن الخطة الموضوعة للمطالبة وهي زيارة المنظمة العربية لحقوق الانسان والمركز الوطني لحقوق الانسان فتم اللقاء مع قيادات المركزين وقدم اللجنة باسم الاهالي شكوى للمركز واخرى للمنظمة تتضمن الممارسات الغير قانونية والغير انسانية التي مورست ضد اهالي المعتقلين اذ حدث كسر وخلع للابواب وشتائم واهانات وانتهاك حرمة المنازل حيث النساء سافرات ولم يأخذن حذرهن حيث لم يتوقعوا ذلك ، وحدث كذلك تكسير للاثاث والعدل والدين والقانون يمنعون ان يحدث مثل هذا الامر وكان جزء من الشكوى عن الممارسات التي تجري مع المعتقلين والموقوفين وتضييق سبل الزيارة على الاهالي.

 

التل : المركز الوطني لحقوق الانسان استمع لملاحظاتنا وتعاونوا معنا تماما وتقدمنا بشكوى شفهية واخرى خطية وقالوا انهم يتابعون الموضوع وانهم على دراية تماما بما بحدث واعتقال اعداد منهم وعددهم يتراوح ما بين ( 75 - 80 ) معتقلا سياسيا لكن نحن لسنا متأكدين من العدد لان بعضهم يخرج من السجن بعد الكفالة والبعض الاخر لا ، لكن الاهم ترويع النساء والاطفال والدخول بدون الاجراءات القانونية المنصوص عليها وما يحدث يسيء لسمعة الاردن وكأن الاردن ينقسم الى قسمين قسم المعارضة المثقفة الواعية والملتزمة بالقانون والنظام وقسم الموالاة والبلطجية ( ضريبة السكاكين) فاذا كان النظام يريد ان يعطي نفسه هذه الصورة فهو بذلك يخطئ كثيرا بحق نفسه .

 

مراد : جزء من الخطة التي وضعتها اللجنة التصعيد بالاعتصامات والمسيرات وتقسم العمل مع القوى السياسية ولجنة الحريات النقابية لتنفيذ الاعتصامات واجراء عدة ندوات تتعلق بحقوق الانسان بخصوص الحريات وفي مقدمتها حرية العقيدة والعبادة والرأي والتعذيب وممارسات الاجهزة الامنية .

 

* ماذا تقول في التصريحات الحكومية الدائمة بان » لا معتقلين سياسيين لدينا« ما رأيك ؟

 

  مراد : اولا الدولة الاردنية اعتقد انها في حالة من الارتباك وحالة من اثبات الذات لان الدور الذي قامت به بالاستثمار السياسي للقضية الفلسطينية بدأ يضعف خاصة بعد المصالحة التي جرت بين حماس وفتح وبعد ان تجاوز عباس والسلطة الاردن وتمت المصالحة خارج اطار الاردن ، ثم تسييس واستثمار الدور الاردني فيما يسمى بمكافحة الارهاب بدأ يضعف لان دولا عدة دخلت على الخط وبالتالي لجأت الى استثمار ورقة السلفية الجهادية وعمل فخ لهم واظهارهم بانهم تكفيريين وارهابيين ولهم علاقات مع القاعدة يريدون الاساءة ويتوجهون نحو العنف وهذا كلام غير صحيح السفليون مثقفون لهم عقيدة وهم يعتمدون على القرآن والسنة وليسوا كما تصفهم الحكومات ، هذه سياسة الغرب كله لدرجة انني استطيع ان اقول » هذه الهجمة الامبريالية هدفها تدمير الدولة الاسلامية والبنية التحتية وتشويه صورة الاسلام والفوضى الخلاقة والان يهدفون الى خلق صراع ديني بخلق تحالف قوي امن ضد ايران بما يسمى مجلس التعاون الخليجي ، لانه سيكون لصالح كيان العدو الصهيوني في المنطقة.

 

 التل : اذا كان ما تقوله الحكومة صحيحا فيما يتعلق بعدم وجود معتقلين سياسيين فانا اصدق الحكومة وادينها بهذا التصريح ، وهذا يؤكد ان الحكومة لا تدري بما تقوم به الاجهزة الامنية والبلطجية والدرك اي انهم يتصرفون بدون علمها ويريدون معرفتها وهي بعيدة عنما يدور في هذا الشأن .

 

* اذا كنتم لا تصدقون الروايات الحكومية حول قضية السلفيين واعتدائهم على رجال الامن العام فما الذي حدث من وجهة نظركم؟

 

مراد: كان هناك تحضير مسبق ، السلفيون قاموا بما يقارب الـ " 8 " مسيرات لم يتم الاعتداء خلالها على اي مخلوق او شجرة او محل وكانوا في اطار حضاري وسلمي وهذا ما اربك الاجهزة الامنية وبالتالي تم رسم فخ لهم في الزرقاء ، وكل الرواية الرسمية التي صدرت بشهادة مراكز مختصة في حقوق الانسان عربية واجنبية اكدت ان هناك فخا وتم ترتيب مجزرة اعلامية لتشويه صورة الاخوة السلفيين وبالتالي تحريض الشعب الاردني وهذا جزء من سياسة التجييش فالاجهزة الامنية باتت تجيش الشارع وتشوه صورة القوى الاسلامية وبالتالي بيع هذه الورقة والاظهار للغرب ان هناك خطرا يتجدد وان التكفريين بدأوا ينزلون بشكل علني وهذا سيضر بالمصالح الامريكية والغربية ومصالح كيان العدو الصهيوني ويقلب اللعبة ويكون بداية للتصدي لمشروع الشرق الاوسط الجديد ، هناك معتقلون سياسيون بالتأكيد وحقيقة رئيس الوزراء خاضع بالمطلق لقرارات هذه الاجهزة وضعيف ، مجرد ديكور والوزراء لا يوجد تنسيق ما بينهم وبين باقي الاجهزة ودليلي على ذلك ما صرح به وزير الاعلام طاهر العدوان وانا هنا اجدد مطلبي حفاظا عليه كصحفي ومهني وقومي ان يستقيل ، لان هناك سياسات تخدم جهات اجنبية تريد الضرر بالقضية الفلسطينة وبالشعب الاردني وبالاردن خدمة للمشروع الامريكي الصهيوني.

 

 * صرحت بان انضمام الاردن لمجلس التعاون الخليجي يأتي في مصلحة الاهداف الامريكية والاسرائيلية والكونفدرالية ، هل لك ان توضع لنا ذلك ؟ 

 

- اعتقد ان العمل بدأ في اقامة محور عربي اسرائيلي تحت " شعار مجلس التعاون الخليجي" هذا المحور له مهمة وهي التناغم مع المصالح والاهداف الامريكية ، خدمة لاسرائيل والتمدد الاسرائىلي وتحقيق هدف الكيان الصهيوني في تصفية القضية الفلسطينية وجعل الاردن ممرا ومجالا جويا حيويا للعدو الصهيوني ويكون هذا المحور يمكن الاردن بعد الانضمام من ان يكون غطاء لمشروع الكونفدرالية اكونفدرالية الاراضي المقدسة التي ستكون اتحاد بين ادارتين ادارة فلسطينية وادارة ا ردنية ، ودولة صهيونية والجزء الثاني من مهمة هذا المحور هو جر ايران الى صراع مع الامة العربية عبر اثارة الفتن الدينية والتصدي للايرانيين وخلق صراع على حساب الصراع العربي - الصهيوني هذا الصراع القومي الذي يعني وجود او لا وجود دائم مهمته ايضا زعزعة الاستقرار وما يتم من تأمر على سوريا لتدويل الصراع في سوريا ما هو الا لتوسيع رقعة زعزعة استقرار المنطقة في ظل غياب الاستقرار يكون هناك مناخ ملائم لا نجاح الاهداف الامريكية الصهيونية.

 

وهناك صفقة ايضا ومن اسباب هذا المحور ايضا ان له بعدا سياسيا وبعدا اقتصاديا على الصعيد الاقتصادي هو لتخفيف العبء عن الاردن لاستقبال مئات الالوف من الفلسطينيين وتوزيعهم على دول الخليج كدعم اقتصادي وايضا ليكون البعد السياسي غطاء للكونفدرالية وجود الاردن كمظلة ضمن هذا المحور " مجلس التعاون الخليجي" ما اريد قوله هل تقبل السعودوية التي لا تؤمن بالانتخابات دولة مثل الاردن تدعي بانها مقبلة على اصلاحات ديمقراطية ، اذا هناك نظام ديكتاتوري هل يقبل نظاما ينوي ان يتجه باتجاه تجذير الديمقراطية ، وخلق دولة مدنية حديثة لا يمكن ونحن نعرف انه في دولة مثل الكويت كل الصلاحيات موضوعة بيد امير الكويت ، حل مجلس النواب خمسة مرات ، حل مجلس النواب الكويتي وحل الحكومة واعادة تركيبتها ، كل القرارات بيد شخص واحد بيد ولي  الامر ، نظام ديكتاتوري ، الاردن دولة مؤسسات ودولة اصلاح حقيقي لخلق مجتمع مدني ، اذا كيف ستتم العضوية ، اذا القصة قصة خدمة المشروع الامريكي الصهيوني .

 

التل : احد اهداف ضم الاردن لدول الخليج القضاء نهائىا على حق العودة او التفكير به ، يؤكد ذلك ان الذين قاموا بمسيرة وطالبوا بحق العودة ضربوا ومنعوا من الهتافات ونكل بهم، الان بانضمامنا لدول الخليج ستأتي التعليمات بفتح الباب مجددا فيندفع الفلسطينييون العاطلين على العمل سواء في الاردن او من الضفة الى دول الخليج ليقضوا مرحلة من جمع الثروات ليعودوا الى الاردن لبناء المساكن والاستيطان ويكون ذلك هدف للتوطين والوطن البديل . 

 

مراد : لدي ملاحظة مهمة جدا كلنا نذكر اكذوبة السادات هذا الرئيس المقبور ومن بعده جاء الرئيىس المطرود مبارك ، كيف خذلوا وكذبوا واوهموا الشعب المصري ان كامب ديفيد ستأتي بالعسل واللبن والسلام والرخاء والسعادة وكيف كانت الكارثة على الامة على الصعيد السياحي والامني والاقتصادي وكيف دفع الشعب المصري ثمن وضع مصر في الخندق الامريكي الصهيوني عبر اتفاقية كامب ديفيد وكيف نتذكر كلنا اتفاقيات الحكومات الاردنية التي وعدت الشعب الاردني ان اتفاقية وادي عربية ستأتي بالماء والرخاء والسعادة وان السلام افضل من الحرب واننا في الاردن لن نعيش ازمة اقتصادية فيما لو حدث السلام مع العدو الصهيوني وكانت النتيجة كارثية على شعبنا بل العكس معاهدة وادي عربة كان لها ضرر اجتماعي وثقافي واقتصادي وما زال العدو يسرق ما لنا ولا يعترف بحدودنا حدود الدولة الاردنية .

 

 اذا بدأت الدولة الاردنية بأكذوبة جديدة هي اكذوبة الكونفدرالية وبالعكس في حال قيام مشروع الكونفدرالية مع الاراضي المقدسة او ما يسمى " البينولوكس " فهو كارثة اقتصادية سيلغينا نحن الاردنيين والفلسطينيين سياسيا بمعنى سنصبح سكانا كما اصبح الفلسطينيون سكانا اردنيين على ارضهم ستصبح سكانا على ارضنا ، هذا المخطط لان اسرائيل ما زالت تقول » ارضنا من البحر  الى النهر« وما زال الاميركان يعيدون رسم سياسة سايكس بيكو جديد لاعادة انتاج مصالحهم والتحكم والسيطرة على ثرواتنا وتاريخنا وتراثنا ومنع قيام اي حركة تحررية وضرب وسرقة وخطف اي حركة للشعوب العربية .

 

 * اذا هل تصف الوضع بالخطير ؟

 - نعم الوضع خطير وعلى الاردنيين ان يحذروا من اكاذيب الحكومة سيكون لدينا مجزرة وكارثة اقتصادية وشعبنا سيتحول من شريك الى اجير ومن مالك الى عامل امام شركات متعددة الجنسيات لان هذه الشركات ستجتاح الاردن وفلسطين والمنطقة .

 

 * هل سيستمر انضمام الاردن الى مجلس التعاون الخليجي ام لا برأيك؟

- الاردن رحبت وكان مطلبا قديما لها وبالتالي القرار قرارا امريكيا ودول مجلس التعاون الخليجي العوبة بيد الولايات المتحدة ، سلمت مقادير الخليج وثرواتها كلها للامريكان والقوى الاستعمارية من قواعد عسكرية وبترول وفقط وسلعت البشر. 

 

* يجري الحديث عن الوطن البديل رغم النفي الرسمي المتكرر لذلك ما الذي تتوقعونه ؟

 

  التل : من عام 1948  تم مزاولة الكذب على اللاجئين فقيل لهم انكم ستسكنون خياما لبضعة اسابيع واستمرت الاسابيع 63 عاما وبالتدريج تركوا اللاجيء الذي يعيش في الخيمة يمر عليه الشتاء يستعطف للحصول على الضوء والزينكو ليضع براكية ومن البراكية انتقل الى الغرفة ومن الغرفة انتقل الى العمار وبعد ان اصبح المخيمة مدينة اسسوا له التطوير الحضري لتزويده بالماء والكهرباء والمدارس واستقرت مدن جديدة » 10 « في الاردن ما تزال تحمل اسماء المخيم وهي مدن بكاملها في بيروت ونهر البارد وغيره حتى انهم سطوا على اموال الناس ، فالاراضي التي وضعت عليها هذه المدن لا تزال مملوكة لاصحابها وما زالت الحكومة تستأجرها باجور رمزية باسعار ما قبل 50 سنة ، هذا واضح الان هذا بالنسبة للفقراء الذين عاشوا في المخيمات اما بالنسبة للولايات المتحدة ودول  الخليج الذين اجبروا على استقبالهم فقد عادوا كلهم رجال اعمال كبار وبنوا في عبدون فللا واستقروا واستوطنوا ، الوطن البديل قائم حاليا والنقاش يدور على ما تبقى في الضفة الغربية والان تمت الخطوات لمحاولة اخراجهم ولان المعادلة قلبت فخرجت مصر ضمن الطوق الامريكي الصهيوني بدأوا يحاولون خلق محور جديد وثورة مضادة لذلك جمعوا دول الخليج العربي او ما سمي بدول الاعتدال لمواجهة الدول الثورية الجديدة.

 

 * انتفاضات شباب الدول العربية على الحدود مع اسرائيل في ذكرى النكبة كيف تصفها وبماذا توحي لك ؟

  مراد : اعتقد ان الفلسطينيين عادوا تحت الضوء واحيوا الامل فينا وفي شعبهم مجددا ، اعتقد ان هذه رسالة فهمها العدو وشعر بالخوف والارتباك والارتباك منها وفعلا اثبتت القوى الشابة الفلسطينية والعربية وكل الفصائل والمنظمات والقوى التي شاركت في هذه الفعالية في هذا اليوم المجيد قدرة الامة عندما تحرر ارادتها السياسية في  تحقيق النصر.

 

 مجرد انتفاضات سلمية لا تحمل السلاح اربكت المعسكر الغربي كله واربكت اسرائيل ونشرت الرعب ووصلت للحدود واقتحمت الحدود ، هذه مؤشرات تعطي بداية لاستراتيجية جديدة وانا اقول نصيحة للشعب الاردني » علينا ان نتصدى لمشروع الكونفدرالية ومشروع الانضمام لمجلس التعاون الخليجي للمحافظة على المحور الامني الاقليمي للذهاب الى خلق مشروع سياسي نهضوي يؤطر ويدفع بالفلسطيينيين والاردنيين ليصهرهم ويدمجهم ويوحد قدراتهم في هذا البرنامج السياسي الذي يستند على اوسع اصطفاف سياسي لتوحيد اهدافنا ومطالبنا بالتوجه نحو خلق دولة وطنية وشعب منتج قادرة على ان تواجه المشروع الامريكي وتحافظ على استقلال الاردن لتكون رافعة وقاعدة لدعم نضالنا في الداخل لمواجهة العدو الصهيوني ومخططاته في تصفية القضية الفلسطينية ، نحن شعبنان مصالحنا واحدة واهدافنا واحدة ومصيرنا مشترك علينا ان نناضل في مشروع سياسي واحد ،علينا ان نعمل خللا في التوازن الجماهيري ونجبر النظام في الاردن على ان ينصاع لمطالبنا مع مراكز رأس المال والعدو الصهيوني .

 

 * بماا تفسر الثورات التي تحدث في المنطقة العربية وهل انت متفائل بنتائجها ام تعتقد ان وراءها مخطط ما ؟

 ما يجري هو زلزال عربي هذه الشعوب انتظرت طويلا واعطت فرصة لحكامها لعقود طويلة لكن معاناتها وفقرها وتغيبها عن المشاركة وملاحقة مثقفيها ومناضليها ومتدينها هؤلاء شعروا ان هذه الانظمة فقدت الشرعية. 

 

واتسعت هوة غياب الثقة ما بينهم ، ان هذه الانظمة عبارة عن  انظمة مافاوية ، بوليسية سلمت مقادير وثروات شعبها وسيادتها الى الاجنبي، امعنت في  التنكيل في شعوبها وهذه الشعوب شعرت ان لا امل في هذه الانظمة الا باسقاطها ، وهنا تفاجأت الاستخبارات الامريكية ومراكز القوى الاستعمارية وبدأت تصنع مخططا لخطف هذه الثورات وحرقها وتدويلها تحت غطاء مجلس الامن والسعي الى تدويل هذه الصراع لقطع الطريق على نتائج هذه الثورات وخطف تضحياتها وجعلها تصب في النهاية في مشروع امريكي لكن انا اعتقد ان ما يحدث في مصر وتونس   رغم البطء في تحقيق اهداف الثورة رغم الخلايا النائمة وبقايا الانظمة البائدة المدعومة من المخابرات الامريكية والقوى الاستعمارية رغم كل اعمالها اعتقد ان هناك مصاعب لدى المشروع الامريكي وفي النهاية سينتصر شعبنا ، الامريكان يعيدون انتاج مصالحهم وليس لديهم امل الا باغراق المنطقة بفتن جهوية وطائفية لانه كما ذكرت في ظل غياب مصالحهم ، اعتقد ان ساعة الصفر قد حانت وان العدو الصهيوني بات يعرف ان مشروعه لن يكتب له النجاح والسعادة. 

 

* هل ستنجح امريكا في مناصرة اسرائيل فيما لو نجحت ثورات البلاد  العربية هذه المرة برأيك ؟

- في الحقيقة دعم اسرائيل تم من خلال الانظمة العربية التي كانت تدعم اسرائيل وتحميها وتمنع الشعوب من ان تتسلح وتتدرب للقيام بمقاومة مسلحة ضدها وهذا كان واضحا ، لذلك ما تزال الانظمة القائمة

 في الاردن ودول الخليج العربي من يتم القاء القبض على قطعة سلاح في منزله يطبق عليه ما كان يطبق القانون البريطاني الذي كان يطبق في فلسطين ايام الانتداب ، لدعم الامريكي يكون في الدرجة الاولى لهذه الانظمة بدعم دول الخليج من خلال موافقتها على التحرك السعودي الى البحرين ومن خلال ادخال الاردن في منظومة الخليج العربي علما ان دول الخليج تعتبر قاعدة عسكرية امريكية فهناك اكثر من 30  قاعدة في هذه الدول وبالتالي اصبح هناك محور جديد امريكي عربي يدعم الصهيونية ويدعم اسرائيل .

 

مراد : المعيار والمدخل الامريكي ومعه القوى الاستعمارية تحت شعار حرية وكرامة الشعب العربي وارساء الديمقراطية ووقف حقن الدماء والتصدي لعنف الانظمة ، هذا كله مشروع من منظار امريكي يهدف الى اعادة انتاج مصالحها واعادة مسح الوجه القبيح واظهارها بوجه آخر ، اعتقد ان اوباما رجل ضعيف واداة للشركات الكبرى الامريكية التى في السياسة التي ذكرتها لتجميل الوجه الاخر لكنه بالنهاية اعلن ان امن الولايات المتحدة من امن اسرائيل وانحيازه بكل وقاحة لها ورفضه لان تقسم القدس وانها عاصمة اسرائىل الابدية وهو استراتيجيا بعكس مع يعلنه مع تصفية القضية الفلسطينية وان يكون الاردن غطاء للكونفدرالية وهو ممعن في قطف نتائج الثورات التي تحدث لصالح الشركات متعددة الجنسيات ومصالح الولايات المتحدة والقوى الغربية هو كاذب وستخسر الولايات المتحدة امام نهضة الامة. 

 

* نفيت مسألة اصدارك بيان تأييد للرئيس الليبي القذافي اثار حولك ضجة خاصة في ظل الظروف الحالية ، نريد ان نعرف موقفك الحقيقي منه ومن وراء تشويه صورتك كما ذكرت في نفيك ؟

- هناك حملة تشويه على الرموز والشخصيات الوطنية والاحزاب لم يتركوا رموزا وقيادات في جبهة العمل الاسلامي وفي القوى  الديمقراطية مثل حزب الوحدة ، ورموز وشخصيات وطنية الا وتعرضوا لها وانا واحد منهم ، المهم ان تشويهنا وتلويثنا وراءه الاجهزة الامنية ، اعلن واعلنت انحيازي الى قرارات شعوبنا ، انا ابن الثورة الفلسطينية ولا يمكن ان انحاز لأي نظام وهذا ما ازعج هؤلاء الصغار وهم وراء هذه الحملات يريدون ان يشوهوا قدر المستطاع حركة وتأثير هذه الشخصيات الوطنية .

 

 انا مع شعب ليبيا ومع الشعب السوري والشعب المصري والاردني والفلسطيني لكن في نفس الوقت ضد التدخل الامريكي والحلف الاطلسي لخطف وسرقة هذه الثورات وتجييرها لصالحهم . منذ متى هذه الشمطاء كلينتون تقف في البيت الابيض وتناشد اهل حمص واهل الشيخ مسكين منذ متى تتباكى  على دماء المسلمين ودماء الامة العربية وهي ليل نهار تمعن السكين وتبارك اليد التي تذبح اطفالنا في فلسطين واطفالنا وشيوخنا في العراق وفي افغانستان وتذبح ابناء غزة وتجوعهم ، هذه السياسة البشعة التي تحاول تجميل وجهها بالنداء والتمسك بديمقراطية زائفة وبدموع تماسيح على دماء شعبنا منذ متى هذه الغيرة وهي اعلنت مرارا انها مع تهويد القدس وهدم المسجد الاقصى ، نحن نعرفها .

 

التل : يهمني ان اوجه رسالة للمواطنين العرب في كل مكان حتى لا يكونوا ضحية اي اعلان غربي مضلل بالنسبة لما يدور في ليبيا وسوريا على سبيل المثال اريد من المواطن العربي ان يفرق بن الوطن كأرض وبين الشعب وبين نظام الحكم لا ان يتدمر الوطن بكامله كما حصل في العراق ، لا ارضى ان ينقسم الشعب على نفسه وينقسم الى مجموعات كما حدث في العراق اما انظمة الحكم فلتذهب الى الجحيم ، لا يهمني ولكن ليس على حساب وطن واقتصاد وهذا الذي يهدفون له لا ان يدمروا بعض اجزاء الوطن العربي بحجة اعادة الاعمار ويسلبوا ثرواتها هناك مخطط لبناء سايكس بيكو جديد يعتمد على تقسم المقسم وتفتيت المفتت ، هناك مشروع لتقسيم ليبيا وتقسيم سوريا ومصر كما قسموا السودان وكما قسموا العراق وفلسطين وهناك خلق لمخطط وهم الاردن الكبير الذي سيكون غطاء للكونفدرالية وتكبير حجم الاردن باتجاه السعودية والعراق ليكون موئلا وموقعا على حساب القضية الفلسطينية وهذا كله يخدم مخطط الشرق الاوسط الجديد وهم بذلك يريدون امن اسرائىل الازلي لانه جزء من امنهم القومي ويؤمن لم  التحكم بثروات خاصة الطاقة والغاز والنفط واليورانيوم وغيرها من الثروات لان هذه الاراضي المقدسة تحتوي على ثروات هائلة جدا ضرورية بالنسبة للقوى الامبريالية وشركاتها القائمة على السياسة المتوحشة هم يقولون » مجموعة من العربان يمسكون هذه الثروات« هم لا يكفيهم النهب والتحكم بل السيطرة والسرقة والتحكم في ثرواتنا وديننا ومصيرنا ، هذا مشروع خطير جدا .

 

 * هل سينجح ام لا  ؟ 

- لن ينجح ، نحن في الاردن الشعب الاردني لن يسمح 5،5 مليون اردني وفلسطيني عددهم واحد مصيرهم واحد ومصالحهم واحدة وكل محاولات زعرعة وخلق هوة ما بين هذا الشعب البطل ذي العدو الواحد والمصير الواحد والمصالح المشتركة بات قاب قوسين او ادنى لرسم خارطة طريق ينتج عنها برنامج سياسي نهضوي يوحد جهودنا ويؤطرها ويحدث خللا في موازين القوى يجعلنا نجبر النظام على فك التبعية مع مراكز رأس المال ومع القوى الغربية ونتجه نحو بناء دولة قوية وقادرة على ان نواجه المخطط الامريكي الصهيوني وضد شعب الاردن. 

 

* تحرير فلسطين هل بات وشيكا ؟

- بات وشيكا نعم والله نحن نرى النصر ولسنا حالمين ، قادة شارع وقادة رصيف وتعودنا على السجون والمعتقلات ولا نخاف الا الله والله ان هذه الانظمة زائلة .

 التل : هناك فيلم فيديو ينتشر بشكل رهيب للكوهين اليهودي الذي يحذر الشباب اليهود من مليونين مصري في ميدان التحرير يمكن ان يزحفوا على اسرائيل سلميا واذا زحفوا من لبنان وسوريا ايضا فلن تنتهي الامور على خير بالنسبة لهم ، يبدو ان هناك خطة لتحرير فلسطين هناك عد تنازلي حقيقي في عمر اسرائيل وفي النفوذ الامريكي . 

 

* ما رأيك بتصريح توجان فيصل عن رئيس  الوزراء د. معروف البخيت بانه ليس انسانا فاسدا لكنه ليس قادرا على محاربة الفساد كما يجب ؟

- ليس لي علاقة بهذه المرأة ، اولا سبق واعلنت حقيقة ان هذا الرجل لا يمثل الان صورته في ذهن الشعب الاردني ليس ذاك الشخصية الذي يترأس سلطة تنفيذية لانه حقيقة من خلال الممارسات كانت اقواله بعكس الممارسات اعتقد انه ضعيف ، خضع لقوى كان المفروض دستوريا ان تخضع له لانه يمثل اعلى سلطة كرئيس وزراء ، اصبح ديكورا وفريسة سهلة واصبح دوره غطاء وتهدئة وترقيعا لسياسة امنية غبية ستورط الاردن في محاذير سبق وان حذرت منها الشخصيات والرموز الوطنية والقوى السياسية بان سياسة الشارع الاردني ضد بعضه البعض واثارة الغرائز البدائية للخروج من مأزق سياسي للنظام ومأزق امني ومن ثم الهجوم المبالغ ووصف الحركات الاسلامية بانها تكفيرية وتشكل خطرا  على المواطنين والمصالح الامريكية والاسرائيلية والاستثمار السياسي تؤذي النظام وتعيدنا الى مربع الصفر وتشكل خطرا على سلامة الاردن واستقلاله وعلى الشعب الاردني ومصلحتة ، نحن نرفض هذه السياسات ونرفض هذا الضعف.

 

تصور ان رئيس الوزراء فتح ملفات فساد ولم نر منها سوى تحقيق وتشكيل لجان وفتح ملفات النقابات المهنية التي يمثل اصحابها قطاعات واسعة وهامة من شعبنا لم نجد سوى مزيد من الوعود دون اي نتيجة مثل نقابة الاطباء والعاملين فيها ووجدنا ارباكا في السياسات مثلما حدث مع نقابة المعلمين احيانا يقولون ان مطلبهم دستوري ويعودون ليقولوا انه ليس دستوريا وفي النهاية ليس دستوريا مما صعد الامور ووتر الجو ، اعتقد ان هذا الرئيس يمارس سياسة التهدئة وامتصاص غضب الشعب واللعب على كسب الوقت واعتقد انه خاضع للاجهزة الامنية وانه ليس قادرا على الانسجام مع فريقه السياسي وليس قادرا على مواجهة اعادة بناء السياسات الضريبية التي اشتكت منها الطبقة الوسطى وهي الطبقة المنتجة الحقيقية في الاردن ، هو ماضي في سياسة افقار شعبنا ويدرس وفريقه الوزاري امكانية رفع اسعار الغاز وهو عاجز عن حل عجز الموازنة وايجاد وظائف وعد فيها واستمرار توريث المناصب وضمان حرية المعتقد والكلمة والقول للسياسين .

 

 اذن رئيس الوزراء ضعيف والفريق الوزاري ضعيف والازمة الاقتصادية تتفاقم ابلغ رد لرئيس الوزراء ما مورس عليه خلال اللقاء الذي جرى في  الطفيلة وعليه ان يرتدع ، ملف الكازينو اصلا المسؤول الاول والاخير عنه سواء يعلم ام لا يعلم هو شخصه ، لماذا لم يحاكم الوزراء الذين وقعوا ولم يدافع عن خزينة ومصالح الاردن وعن نفسه ، رئيىس الوزراء كيف يتم تحويل ملفات » ريحتها طالعة من سنوات« مثل سكن كريم والموارد الى مكافحة الفساد ومكافحة الفساد اداة بيد الحكومة والسلطة التنفيذية وسياسة تشكيل اللجان هذه سياسة فاشلة ، الا يوجد شرفاء وشخصيات ورموز وطنية في الاردن ، كيف تشكل لجنة لتعديل الدستور وعلامة مثل الحموري تعتمده اوروبا ودول عريقة في التشريع مثل النمسا يتم استثناؤه من اللجنة ويتم احضار بكل من اوصلونا الى هذه الكارثة السياسية والاقتصادية والامنية وتريد منهم صياغة بناء لجان للاصلاح وهي التي خربت واعتدت على الدستور وزورت الانتخابات وعينت القضاة بدون علم البرلمان وتحكمت في كل مرافق الدولة وباعت ثرواتنا واراضينا ومنعتنا من التوجه نحو الانتاج الوطني .

 

كيف ترضى بمساعدات مشروطة ما زالت تضع مقدرات البلد في خدمة صندوق النقد الدولي وهي التي قالت انها ستسد الديون وتبيع مؤسسات وفشلت هي تتحمل كل شيء ، البطالة انتشرت ، شعبنا موعود بمجانية التعليم وتأمين صحي ، اين هذه الوعود ننتظرها منذ سنين وما زالت الحكومة تستولى على 70 قرشا من كل دينار في جيب المواطن ضريبة ورسوم وكلها اين تذهب ، ما اجده تحالف طبقي يؤمن غطاء للحكومة يمثلون رجالات البنك الدولي ، هذا هو الوضع الحقيقي باختصار.

 

 * كلمة لكل من :

- رئيس الوزراء د. معروف البخيت : 

هناك ما زال امامك فرصة ان تستقيل لكن ان تسلم البلاد لسياسة غبية تعيدنا الى مربع الصفر وتخلق فتنة تذهب بالبلاد لمحور امني اقليمي هدفه خدمة اسرائيل وامريكا وتسلمها لهذا المحور » ما سمي بمجلس التعاون الخليجي وتمعن في تشكل غطاء للمشروع الاسرائيلي  الامريكي في تصفية القضية الفلسطينية وجعل الاردن ممرا ومعبرا ومجالا حيويا للاردن عبر ما يسمى بمشروع الكونفدرالية اقول هذا سياسة فاشلة ، لو كنت مكان البخيت امام هذه  الوقائع انسحب.

 

 - طاهر المصري : 

  التل : كيف يمكن ان نسميه حوارا وطنيا وقد استثني منه معظم الوطنيين ، من اراد حوارا وطنيا فرموز الوطن معروفة ورموز الحكم ومرحلة الفساد والانهيار معروفة ، الفاسد لا يصلح لذلك اقول ان كل ما يدعونه من الحوار السياسي والاقتصادي ليس الا مرحلة التقاط انفاس ، الا ان تعيد الثورة المضادة اوراقها وتشن هجومها المعاكس وهم ضحيا فاما انهم قصيري النظر سياسيا ولا يدركون هذه المرحلة واستعملوا لها بما فيهم رئيىس الوزراء والمحاورين ايضا ، واما ان يكتشفوا انهم استعملوا الان وعليهم ان يكشفوا اللعبة فيستقيلوا ويطلبوا حل البرلمان حتى تستطيع البلد  ان تقدم عل? خطوة اخرى.

 

مراد : ماذا تعني سياسة الاستقواء على الطلبة والقيادات الطلابية المنتخبة داخل الجامعات ، من خلال الاجهزة الامنية وتكريس رئاسة الجامعة في جعلها تتلقى تعليمات من الاجهزة الامنية وبالتالي تحويل هذه الاتحادات المنتخبة الى سعاة بريد لا شأن لهم في فعاليات طلابية ولا مسموح لهم في ان يبدون رأيهم في اي سياسة تعليمية تتعلق بمصالحهم واهدافهم ولا يعرفون الموازنات التي وضعت لهم اين تذهب ولا يسمح لهم المشاركة في لجنة شراء او بيع المصلحة من ضرب شخصيته هؤلاء الطلبة والاستقواء عليهم ودفعهم باتجاه اثارة النعرات الاقليمية والعنصرية ،  اذن ما هي مصلحتنا نحن الاردنيين في استمرار الاستقواء في نقابات عمالية في اتحاد النقابات العمالية التي رسمت الاجهزة الامنية وتحالفت مع اصحاب المهن ضد العمال وبات العمال تحت رحمة قانون عمالي متخلف ، الضمان الاجتماعي لهم والحد الادنى من الاجور تأكلت واستمرار تدفق  العمالة الوافدة تحت بصر هذه النقابات وهؤلاء القادة النقابيين لمصلحة من الابقاء عليهم وانتم ترون عشرات الاعتصامات ضد هؤلاء القادة ولمصلحة من اضطهاد المعلم والمعلمة والاستقواء على اطبائنا ومهنيا ولقمة عيش ابنائنا كل قطاعات شعبنا متضررة من السياسات الامنية اذن اين دور الحكومة اذا لم تستطع ان تعطي اجوبة لهذه الملفات ، كيف ستعمل اصلاحا حقيقيا  يجب ان تكون هناك ثقة ما بين الشعب والحكومة ، اذن على الحكومة ان ترحل .

 

 - د. خالد الكركي : 

لا اخلط ما بين الشخص واهله وخلقه واحترامي له ، انا انتقد سياسات خالد الكركي اتيحت له فرصة ان يتبوأ مناصب في الحكومة والجامعات الاردنية ، وكانت النتائج غير مرضية اعتقد ان موقع الديوان الملكي اكبر منه . 

 

* من تختار رئيسا للوزراء ؟

- نحن بحاجة لرئيس وزراء يأتي بعد تشاور مع النقابات والقوى السياسية والذين خدموا الاردن بشرف من كل المهن قانونيين واطباء ومهنيين اعتقد انه ما يصبح هناك اجماع على شخص رئيس وزراء شريطة انه لم يشارك مرة في  الحكم.

كاشخاص هناك » عشرات الاشخاص مثل الدكتور موفق محادين ،د. سفيان التل، « هناك عشرات المناضلين ، الشعب الاردني لم يعد يثق بأي انسان كان وزيرا او رئيىس وزراء سابق لانا لم نتورث الا مزيدا من الشللية وتوريث المناصب والبطالة والديون ، نريد وجوه جديدة، ومناضلين شرفاء مورس عليهم الضغط وتعرضوا لاغراءات ولم يقبلوا ولم يتبدلوا.

 التل :الشخص ليس مهما بقدر ما تهم الشخصيات كل رؤساء الحكومات الذين جاؤوا تقريبا من الاجهزة الامنية والمخابرات مضر واحمد عبيدات والدجاني وغيرهم والنتيجة هناك مؤشرات تقييم في الطريق لنا » 60 « عاما نحكم بهذه الطريقة والنتيجة فشل وراءه فشل ، اقول لهم اعطوني قطاعا واحدا يمكن ان يكون ناجحا في قطاع الماء والزراعة والغذاء والدواء والصحة والشباب والتعليم والجامعات ، البلد مدمرة الان ولذلك البلد تحتاج الى عملية انقاذ وليس رئيس وزراء.

 مراد : نضيف اسم حمزة منصور فهو رمز من رموز الوحدة الوطنية انسان لا نستطيع ان نقول الا ان عنده تجربة الافضل للبلد.

 

 - احمد اللوزي : 

اعانه الله قد ما قدمه لكن لا استطيع ان اعين رجلا قدم ما قدم ونتج عنه ما نتج على الصعيد السياسي بأمر رؤساء الوزراء وبعلمهم تم التغول على الدستور في اهم مبادئه كمبدأ فصل السلطات ، تغولت السلطة التنفيذية على التشريعة والقضائية واخترق تحت نظرهم وبارادتهم ، كيف نقول هلم اعيدوا صياغة الدستور وهم الذين مارسوا وعدلوا على الدستور خدمة لمصالحهم وكيف نعيد من جربناهم، ليصلحوا اليس هذا استخفاف في عقول الاردنيين ، لتعيين اشخاص اعترضوا لسنوات ودفعوا ثمن اعتراضهم ولم يلوثوا ايديهم بالفساد هؤلاء من سيصلحون وهم من يثق بهم شعبنا اما وزير لـ 12 مرة ، نائب 5 مرات او 6 مرات نطلب منه اعادة صياغة قانون جديد<

 

- ليث شبيلات ماذا تقول له ؟

 - العمل الفردي لا يجدي والعمل الموسمي لا يجدي المناضل الحقيقي لا يغادر الرصيف ، القائد الحقيقي قائد شعبي وقائد رصيف ، النضال ليس منقطع نضال يومي ، الذي يؤمن بالجماعة يقدم الناس على نفسه ، القائد الحقيقي الذي يصنع قادة من الجيل الجديد ، عندما يكون النضال فرديا يصبح المناضل نجما لكن مصيره الاحتراق والسقوط اذا لم يكن لديه برنامج ورؤية وجماعة واطار منظم .

 

* هل انت معه بفكره ؟

 لا نختلف معه لكن نختلف معه بالممارسات نحن نلتقي فكريا .

 

* المطالب بالملكية الدستورية ما رأيكم بها؟

 

التل :لا يوجد مصطلح اسمه ملكية دستورية هذا المصطلح غير موجود في الدساتير ، اي ملكية يجب ان تكون مقيدة وليست مطلقة ، الملك يملك ولا يحكم ، اما اذا تحول الملك الى حاكم فليغير نظام الحكم كله ويجعله رئاسيا ، هناك انظمة جمهورية وانظمة رئاسية وانظمة ملكية ، لا يجوز للملك ان يصبح حاكما بأمره في برلماننا النص الواضح والصريح » الاردن بلد نيابي ديمقراطي ملكي« والتعديلات التي حدثت بجهود برلمانات مزورة القضايا مرتبطة مع بعضها البعض ، الان الجميع يطالب بالغاء كل التعديلات التي جرت على الدستور من سنة  1952 .

 

  مراد : الامريكان غضوا النظر عن الملكية الدستورية وشجعوا هذا الاتجاه بهدف انجاح مشروع الكونفدرالية اي في حالة الوحدة الفلسطينية الاردنية حتى تتساوى الصلاحيات بين السلطتين وهو النهاية يخدم المشروع الامريكي الصهيوني على حساب الشعب الفلسطيني .

 

- خالد شاهين : 

اداة استعمل لجهات مالية قوية وجهات اخرى اقوى منه مهدت وفتحت امامه السبل ودفعته باتجاه الاتفاق مع شركات كبرى وشركات وهمية اخرى ودخل في مشاريع واخذ سمسرة وكان مصدر ضمن فريق يعمل آخر في الخزينة وفي مصالح الشعب الاردني وسمعة الاردن وعمل لفريق واستغل موقعه وحول البلد لمزرعة لهم ولمصالحهم ولثرائهم وهذا الفريق الذي يتمنى له خالد شاهين ما زال يضع العراقيل من جديد ، لان الاصلاح الحقيقي سيمكن الشعب الاردني ومؤسساته من محاكمة هذه الشريحة الطبقية التي استغلت وجودها في الحكم وتحالفاتها لذلك تخاف من اي اصلاح حقيقي لذلك لا زالت تملك مراكز حكم لها في الاردن.

 

* ما الذي تتمناه؟

 - اتمنى ان يستطيع شعبنا اجبار الدولة على فك تبعيتها للغرب ويتحرر من المساعدات الاجنبية المذلة ويتحرر من الاتفاقيات الاقليمية  وفي مقدمتها اتفاقية وادي عربية ليعود الاردن وشعب الاردن الى نمطه العروبي الاسلامي كاصلاح حقيقي يكون الحكم فيه تداولا وفيه برلمان يولد من رحم الجماهير يدافع عن مصالحها الوطنية ونتحول في ظل الاصلاح السياسي الى ان توحد طاقات شعبنا في مجال خلق دولة منتجة وطنية ومجتمع منتج تمهيدا لتعزيز بناء هوية وطنية تجعل منا دولة حديثة تقاوم المشروع الامريكي الصهيوني.

 

 * كلمة اخيرة لـ" رم " ؟

- نقدم لكم الشكر على هذه الفرصة في الاطلالة على شعبنا من خلال مجلتكم والسقف الجيد الذي اتاح لنا ان نعبر عما في صدورنا ونتمنى التواصل ونحن على استعداد لخدمة القلم النظيف.

 

  التل : الرسالة الاعلامية رسالة ذات مسؤولية كبيرة جدا وقد مر الاردن بفترة طويلة جدا من القمع الاعلامي والسيطرة الامنية على كافة وسائل الاعلام ، امنيتي ان تتحروا تحررا جذريا اذا كانت الانظمة رفعت الرقابة عن  الاعلام فنرجو ان ترفعوا الرقابة الذاتية انتم انفسكم. 
 

اشترك لتصلك أخبارنا

Please publish modules in offcanvas position.